القسم العام , نقاش , اجتماعي , منوع , اخبار , مواضيع هادفة مواضيع عامه ، نقاشات ساخنه ,, مواضيع منوعة , مواضيع عامة , مواضيع اجتماعية , احداث

غيرة المرأة من المرأة إلى حد الحقد !!!

افتراضي غيرة المرأة من المرأة إلى حد الحقد !!!

هي ظاهرة لا تخفى على أحد ، فالكثير( إلا من رحم الله ) من النساء يرفضن في دواخلهن أن يتواجد من النساء من هي أفضل منهن ، أو تميزت عنهن بشئ ما !!!


إن لهذه النظرة التي تنظرها المرأة للمرأة أبعادا لا تخلق إلا الرجوع للخلف ، فلن تنجح المرأة إلا لو أحبت أخيتها التي برزت في أمر ما ، أو فاقتها في مجال معين ...

الغيرة أمر محمود لو كان غبطة ، ولكن أن يصل بالمرأة إلى حد( الحقد والكره والظلم وتلفيق التهم ، و بث الأكاذيب عن أخيتها ، فهذا ما يجلب غضب الله ، ولن يكون ذلك سوى ثقلا في ميزان سيئاتها ( المرأة الغيور الحقود ) ونقصا في نفسها المريضة ...!!

ومن تجارب معينة ومرئيات ، فقد أكتشفت أن المرأة الشديدة الغيرة إلى حد الحقد ؛ تبرز فيها ملامح النفاق والتسلق من خلال أحاديثها ، وأسلوبها في التعامل مع الآخرين ، والتمسكن والتظلم بلا سبب وجيه !! وهذا مما يؤسف له حقيقة ، لأنها بذلك تخسر الكثير الكثير ...

لماذا ؟

لأنها تتصور في داخلها بأن الكل يفهمها كما تريد وتخطط ، وتتجاهل أن هناك من البشر ممن متعهم الله بالفهم والإدراك والتماس الحقائق وفهمها للوهلة الأولى ، فتكون بذلك قد أضافت لنفسها صفة أخرى فضلا عن صفاتها الممقوته والعياذ بالله ، وهي صفة ( الحمق والغباء ) ...

إن المرأة الحاقدة على المرأة ماهي إلا نموذجا لأشد أنواع النساء مراوغة وكذبا وتدجيلا ، وهي الأخطر على المجتمع بأسره ...


كيف تتخلص المرأة من تلك المشاعر ؟؟


لأن الغيرة شعور مؤلم وقاس ، فيجب على من ترى نفسها وصلت لهذا الحد من الغيرة ، الوقوف مع ذاتها ، ومساءلة نفسها :

هل تسببت تلك المرأة في ضرري .؟؟
هل أساءت لي ؟
لم أحقد عليها ؟
لم لا أحاول أو أكون أفضل منها ، وأكتسب منها الخبرة ؟بدلا من أن أعاديها وأكذب عليها وأدلس ؟


هي مواجهة النفس باستحضار النفس اللوامة ...هي الحل ..بعدها ستطيب النفس الغيورة ، وتنطفئ الأحقاد ...وتبدأ المرأة بالعيش مع نفسها بسلام ، ومع غيرها بصدق ووئام ...


أسأل الله أن يطهر قلوبنا من الأحقاد ويجعلنا ممن قال فيهم رسول الله عليه الصلاة والسلام (مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد: إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى).

بقلمي .......، وأتمنى أن تتحقق الفائدة لي وللجميع ...


افتراضي رد: غيرة المرأة من المرأة إلى حد الحقد !!!


من اغرب ما مر علي في حياتي ان أكثر الناس كرها للنساء هن النساء أنفسهن. وقد يصل الأمر إلى وصف النساء عامة على لسان امرأة بأوصاف في غاية السوء. صحيح ان غيرة النساء اشد من غيرة الرجال بكثير ولكن ان يصل الأمر حد الكرة أو الحقد فهو امر غريب. وتسوغ المرأة ذلك بقولها انا اعرفهن اكثر منكم انتم ايها الرجال فهن كذا وكذا …
والغريب أيضا ان المرأة أكثر ما تصرح عن هذا البغض أمام الرجل وربما لخوفها عليه من الانجراف وراء النساء الأخريات. وهناك الأمهات اللائي يربين أولادهن على مقت المرأة والنظر إليها بنظرة الشك والريبة وأنها مصدر المشاكل والصراعات. ولا أنسى المقولة المأثورة “اول عملية قتل على الأرض كانت من اجل امرأة” رغم ان المرأة لم يكن لها يد فيها وإنما نتيجة تكالب الرجل والمرأة على المرأة أدى لارتباطها بالشر دائما.
وأظن ان في ذلك تأثير على نظرة بعض الرجال الى النساء من حيث التقليل من شانهن وعدم اخذ أمرهن مأخذ الجد. بل أصبح الرجل يرى انه يكرم المرأة إذا رفع من شأنها إلى مصاف الرجال ولم يعاملها كما يجب ان تعامل النساء.
لن يتغير حال المرأة مادامت هذه النظرة والممارسات مستمرة. وعلى الناشطات في مجال حقوق المرأة إقناع المرأة أولا ومن ثم الرجل بحقوقهن ومعاملتهن كانسان راشد بالغ و مسئول.


هذا أشكركِ

لهذا انتي متميزه

افتراضي رد: غيرة المرأة من المرأة إلى حد الحقد !!!

مشكوووووور والله يعطيف الف عافيه

افتراضي رد: غيرة المرأة من المرأة إلى حد الحقد !!!

موضوع حلو

غيرة المرأة من المرأة قضية مؤكدة لكن يجب أن تكون صفة إيجابية
الغيرة بين النساء أمر مألوف لأنها دائما تضع نفسها موضع مقارنة مع الأخريات و لا تريد أن تكون لأي من بنات جنسها أجمل و أغنى أو أحسن منها على الرغم من إدراكها أن الله سبحانه و تعالى فضل بعض الناس على بعض و من المستحيل أن يكون هناك شخص نسخة أخرى من الآخر و لهذا نفترض أن تكون الغيرة صفة إيجابية تدفع المرأة إلى العمل الأفضل لقناعتها بذلك و يجب ألا تتطور الغيرة إلى حسد لأنه شعور بغيض يدمر صاحبته و يؤدي الأخريات

و من أهم أسباب الغيرة هي أن تغار الفتاة العانس من زميلاتها في العمل إذا كانت محبوبة لدى رؤسائها في العمل أو متميزة عن الأخريات بجمالها و تبلغ الغيرة ذروتها إذا نجحت إحدى الفتيات في الزواج بمن تحب بينما ظلت رفيقتها من دون زواج و قد تغار الصديقة من صديقتها إذا كانت مدللة و كل طلباتها مستجابة من قبل الزوج بينما هي تعاني من زوج عنيد لا يتنازل من رأيه و يمكن أن تصل الغيرة إلى الأم و ابنتها و تتمحور في تفاوت مستوى الجمال و الثقافة و العلم أو التميز عن الأخريات بأشياء وهبها الله من دون غيرها

و يجب الإشارة في هذا الموضوع أنه لا يجوز تعميم الظاهرة على الرغم من انتشارها لأنها تختلف حسب التعليم و المهنة و الوضع الاجتماعي و مستوى الدخل فهناك امرأة واعية و تعرف كيف توظف صفاتها و تستفيد من مواهبها فلا تغار من أي شيء لأنها واثقة من نفسها أما الجاهلة أو ضعيفة الشخصية فتدفعها ظروفها إلى الغيرة غير المبررة و هنا تتحول الغيرة إلى ظاهرة مرضية في حالة عدم الثقة بالنفس و عدم وجود الطموح لكي تكون مثل غيرها أو أفضل

حنين

دمت متميزه دوما

افتراضي رد: غيرة المرأة من المرأة إلى حد الحقد !!!

اقتباس
مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الافق البعيد

من اغرب ما مر علي في حياتي ان أكثر الناس كرها للنساء هن النساء أنفسهن. وقد يصل الأمر إلى وصف النساء عامة على لسان امرأة بأوصاف في غاية السوء. صحيح ان غيرة النساء اشد من غيرة الرجال بكثير ولكن ان يصل الأمر حد الكرة أو الحقد فهو امر غريب. وتسوغ المرأة ذلك بقولها انا اعرفهن اكثر منكم انتم ايها الرجال فهن كذا وكذا …
والغريب أيضا ان المرأة أكثر ما تصرح عن هذا البغض أمام الرجل وربما لخوفها عليه من الانجراف وراء النساء الأخريات. وهناك الأمهات اللائي يربين أولادهن على مقت المرأة والنظر إليها بنظرة الشك والريبة وأنها مصدر المشاكل والصراعات. ولا أنسى المقولة المأثورة “اول عملية قتل على الأرض كانت من اجل امرأة” رغم ان المرأة لم يكن لها يد فيها وإنما نتيجة تكالب الرجل والمرأة على المرأة أدى لارتباطها بالشر دائما.
وأظن ان في ذلك تأثير على نظرة بعض الرجال الى النساء من حيث التقليل من شانهن وعدم اخذ أمرهن مأخذ الجد. بل أصبح الرجل يرى انه يكرم المرأة إذا رفع من شأنها إلى مصاف الرجال ولم يعاملها كما يجب ان تعامل النساء.
لن يتغير حال المرأة مادامت هذه النظرة والممارسات مستمرة. وعلى الناشطات في مجال حقوق المرأة إقناع المرأة أولا ومن ثم الرجل بحقوقهن ومعاملتهن كانسان راشد بالغ و مسئول.


هذا أشكركِ

لهذا انتي متميزه

أشكر لك إضافتك النافعة أخي الأفق البعيد ..وأشكر لك إطراءك لي ، والذي أسعدني بارك الله فيك ، وتمنيت أن أكون كذلك ...


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حديقة أمين عبدالله الذبحاني (فقة الأسرة) أمين الذبحاني سيدتي - عالم حواء - عالم المرأه 98 07/09/2014 03:17 PM
استراحة أمين عبدالله الذبحاني (70) أمين الذبحاني اسلاميات - الإسلام اليوم - طريق الاسلام - مواضيع اسلاميه 21 18/02/2014 02:57 AM
استراحة أمين عبدالله الذبحاني(49) أمين الذبحاني اسلاميات - الإسلام اليوم - طريق الاسلام - مواضيع اسلاميه 18 12/12/2013 01:54 AM
تكـريم الاسلام للمرأة mohamadamin سيدتي - عالم حواء - عالم المرأه 4 01/11/2013 07:43 PM
المراه والبادية mohamadamin بحث - بحوث جاهزه - بحوث تربويه - بحوث علميه 3 02/10/2013 06:33 PM




الساعة الآن 01:32 AM.
معجبوا منتديات الوليد بن طلال