منتدى حوامل , فساتين حوامل , ازياء حوامل منتدى حوامل , فساتين حوامل , ازياء حوامل يهتم بالمرأة الحامل من بداية الحمل الي حين الولادة جلابيات حوامل حامل حملي الولاده متابعة الجنين نصائح للحامل

الموسوعه الطبيه الشامله عن الحمل إلى الولاده

افتراضي رد: الموسوعه الطبيه الشامله عن الحمل إلى الولاده

طعام الحامل



ينبغي أن يكون مفهوما بوضوح أن تناول الأم كمية كافية من أنواع الغذاء التي هي بحاجة إليها، أكثر أهمية من تناول قدر كبير من أي طعام كان .وعلى الحامل ألا تثق بنصيحة أي إنسان بأنه ينبغي عليها أن تأكل ضعفي ما كانت تأكله قبل الحمل، لأن مضاعفة الأكل لا تجرّ إلا إلى السمنة غير الطبيعية التي تؤدي إلى مضاعفات الولادة.

وقد تقول الحامل :

ما العمل إذا كنا، نحن النساء، نشعر في أثناء الحمل بشهية اكبر، وبحاجة لكمية أكثر من الغذاء ؟


صحيح أن شهية المرآة الحامل للطعام وحاجتها إلى الغذاء تزيد قليلا عن قابلية المرآة العادية، إلا أن كمية الحريرات التي تحتاجها الحامل هي نفسها التي تحتاجها المرآة غير الحامل، أي بمقدار 250 وحدة حرارية في اليوم . ولا يعتقدن أحد بأن كثرة الطعام قد تزيد من حجم الجنين أو أن قلته تؤدي إلى ضعفه وموته، فهذا خطأ جسيم، إذ إن المرأة الحامل بحاجة إلى غذاء متوازن لتزود به جنينها بكل ما يحتاج إليه من مواد ضرورية دون أن تضر بصحتها أو تشوه قوامها .

إن الطعام الذي تتناوله الأم تذهب خواصه إلى الدم، وحين تكون المواد اللازمة لبناء الجسم موجودة في دم الأم فإن الجنين يتمكن من النمو نموا طبيعيا، أما إذا كان غذاء الأم لا يحتوي على المواد الضرورية والفيتامينات فقد تنزل بالجنين أضرار بالغة .


لذلك أشدد على أنه يجب أن لا تزيد كمية الطعام المستهلكة عند الحامل عن الكمية التي اعتادت عليها في الأيام العادية أو تنقص عنها، مع زيادة بعض المعادن والفيتامينات الضرورية، وإذا ما اتبعت الحامل هذا المبدأ الهام في نظام تغذيتها تكون قد أفلحت في تخطي شتى الصعاب والمشاكل التي تسببها زيادة الوزن أو نقصانه .


إن جسم الحامل يحتاج إلى ستة عناصر هامة هي :

3. الدهنيات ( Fats ) .
4. النشويات ( Carbohydrates )
5. المعادن ( Minerals )
6. الفيتامينات ( Vitamins )

وكل هذه العناصر ضرورية للحركة والنمو وتبديل الخلايا، وهي توجد في الأطعمة المختلفة التي نتناولها يوميا بهذا القدر أو ذاك . فإذا نقص غذاء من الأغذية فعلى الحامل أن تستعيض عنه بغذاء آخر، وإلا اختل الجسم وتعطل نمو الجنين.


ولهذا قسمت مختلف الأطعمة إلى أصناف ستة سيتم تناولها، وهي :

إن الحليب هو أعظم وأنفع طعام للحامل لأن فيه كمية كبيرة من الكالسيوم والبروتينات والمعادن اللازمة لبناء عظام الجنين وعضلاته ، كما أنه يحتوي على جميع أنواع الفيتامينات الضرورية لجسم الحامل . والكمية اللازمة من الحليب للحامل هي لتر واحد يوميا أو ما يعادل أربعة أكواب عادية ناهيك عن الجبن الذي يحتوي على كميات وافرة من الكالسيوم والفوسفور والفيتامينات فكل أوقية من الجبن تعادل كيلو غراما من الحليب . لذلك يجب أن يكون الحليب هو الغذاء الأساسي أثناء الحمل.


من أهم الخضار التي ينبغي للحامل تناولها : الجزر، اللوبياء، الملفوف، ورق العنب، السبانخ، البطاطا، الفليفلة الخضراء، وتؤكل الخضار أهم عناصرها فإنه يكفي وضعها في الماء المغلي لمدة عشر دقائق .


ويمكن للحامل تناول الخضار بشكل سلطة مؤلفة من الخس والبندورة والملفوف والفليفلة الخضراء.


تحتوي على الكمية الضرورية من الفيتامينات لجسم الحامل، ومن أهمها فيتامين ( Vit .C. ) الذي له أهمية كبرى في تغذية الخلايا البشرية لذلك أنصح الحامل بتناول وجبة أو وجبتين أو أكثر من الفاكهة يوميا.


المواد الزلالية هي التي تبني العظام والعضلات، ولذلك سميت : مادة القوة البشرية . ولا ينمو الجنين ويكبر في رحم الأم إلا إذا وجدت المواد الزلالية في غذائها وهذه موجودة في اللحوم، والبيض، والسمك، والحليب . كما يجب أن يحتوي طعام الحامل اليومي على بيض، ومن الأفضل بيضتين وقد تحل كل أنواع الأسماك والحيوانات البحرية محل اللحوم من حيث التغذية والفائدة.



أهم أنواع الفيتامين
الذي تحويه هذه الفئة من الأطعمة هو فيتامين ( ب ) ( B ) ويوجد بكثرة في القمح، وهو ما تحتاج المرآة الحامل أكثر من غيرها . ولكي تعوض الحامل هذه الكمية المطلوبة ينبغي عليها أن تأكل رغيفا أو أكثر في اليوم من الخبز الأسمر لأنه يحتوي على قشرة القمح في الدقيق.



أنصح الحامل ألا تكثر من أكل الأطعمة الدهنية، وخاصة في المرحلة الثانية من الحمل، ومن بينها الزبدة والسمن والزيوت لأنها غنية فقط بالفيتامين ( أ ) ( A ) فقط، الموجود في بقية الأطعمة، كما عليها أن تقلل من تناول ملح الطعام لأنه يرفع ضغط الدم ويحبس السوائل في الجسم مما يساعد على حدوث تسمم الحمل، كما أن عليها تجنب الأغذية المعلبة والصلصات والمخللات والتوابل، إذ تسبب هذه اضطرابات في المعدة وعسرا في الهضم وانتفاخا في البطن وإزعاجات متواصلة .


كذلك يجب التقليل من شرب المنبهات مثل الشاي والقهوة، وعدم الإفراط في شرب السوائل بحيث لا تتعدى الليتر ونصف الليتر من الماء يوميا.

2. الأزوتيات ( المواد الزلالية ) ( Proteins ) 1- فئة الحليب ومشتقاته : مراقبة الوزن:

بعد الشهر الثالث من الحمل يبدأ وزن الحامل بالازدياد تدريجيا ، ويزيد حتى نهاية الحمل بما يقارب الاثني عشر كيلو غراما . أما إذا زاد الوزن مقدار خمسة عشر كيلو غراما وما فوق فإن ذلك يصبح أمرا غير عادي وغير مفضل .

واعلمي أن أخطر ما يهدد صحتك هو البدانة وزيادة الوزن، لذلك عليك مراقبة وزنك باستمرار واستشارة الطبيب لمساعدتك على وضع نظام غذائي مناسب تقل فيه الحريرات وتزيد فيه الضروريات لصحتك وصحة طفلك .



الرياضة البدنية في فترة الحمل


لقد دلت التجارب والأبحاث على أن الرياضة اليومية الخاصة بالحوامل ترفع كثيرا من معنويات الحامل وتكسبها ليونة ومرونة ونشاطا أثناء الوضع . مما يساعدها على تخطي آلام الولادة بسهولة، وعلى المحافظة على جمالها ورشاقتها وقوامها الجسدي، ونشاطها العام بعد الولادة .


أن الرياضة البدنية – كما هو معروف- تلين عضلات الحوض والمهبل والرحم والبطن والصدر، كما تلين مفاصل الحوض والأطراف فتصبح أكثر قوة واستعدادا للحركة والتقلص والعمل مدة الطلق، كما أن الرياضة تمنع عضلات البطن والنهدين من التهدل والاسترخاء بعد الولادة .


بالإضافة إلى ذلك، فإن الرياضة البدنية الخاصة بالحوامل تزيل الكوابيس أثناء النوم، والاضطرابات النفسية والعصبية التي ترافق الحمل أحيانا، كما أنها تبعد التشنج والنرفزة والعصبية وتهيئ الجسم بأفضل ما يمكن للاسترخاء الذي يتبعه شعور اكبر بالراحة والاطمئنان .


ليست الرياضة البدنية لتمرين عضلات الجسم وحسب . وإنما هي كذلك، لتمرين العضلات التي لها شأن خاص في الولادة . لذلك من الأهمية بمكان تعليم المرآة كيف ومتى يجب تمرين وإرخاء هذه العضلة أو تلك من عضلات حوضها مثلا، حتى تستعين بها في دفع الجنين عند الولادة، أو عضلات بطنها التي تساعدها أثناء الطلق والدفع، وهذا يتطلب قوة وجهدا كبيرين من قبل الحامل .


إن الجلوس الصحيح والتنفس الرتيب وتحرك الجسم بليونة وخفة وسهولة أثناء الولادة أو بالأخرى التوازن النفسي والجسدي، هو شرط أساسي من شروط الولادة بلا ألم .


ولكن من الضروري أن تقوم المرآة الحامل بهذه التمارين وأن يكون عندها الثقة الكاملة بجدواها فلا تتقاعس عن القيام بها كل يوم وبانتظام دائم .


تقوم الحامل بهذه التمارين صباح كل يوم بعد تناول الفطور لساعة ونصف ساعة لا أقل، أو قبل الفطور، مع وجوب الاستراحة بين كل تمرين وآخر لئلا تزداد سرعة التنفس والنبض . وعليها أن تقوم بهذه التمرين على الشرفة أو في غرفة مواجهة الشمس وجيدة التهوية لكي تصل أكبر كمية من الهواء المنعش والأكسجين إلى الدم والرئتين .


ولكل فترة من فترات الحمل نوع خاص من التمارين الرياضية، بحيث لا تلحق ضررا بالأم أو بالجنين . فلا يجب استخدام تمارين القفز أو الركض في المراحل الأولى من الحمل لئلا تتعرض الحامل للإجهاض أو الإسقاط .


لذلك على الطبيب أن يحدد نوع التمارين الرياضية التي يجب أن تقوم بها الحامل في كل شهر من أشهر الحمل ... انطلاقا من عوامل عديدة منها صحة المرآة وعمرها ووضع الجنين وحالة الحمل ... إلخ


بالإضافة إلى الرياضة البدنية، هناك بعض التمارين الرياضية الخاصة بتسهيل الولادة والتي أعلق عليها اهتماما خاصا . إذ من شأنها أن تمرن عضلات الحوض والفخذين لكي تكون أكثر قابلية على التقلص والاسترخاء الأمر الذي يسهل ولادة الطفل، دون أن يشعر الحامل بآلام تذكر .



كما أن هناك تمرين وضع القرفصاء على الأرض الذي يسهل المخاض في مرحلة دفع الجنين إلى الخارج . والتمرين الأخير هو هز الحوض إلى الجهات الأربع المشابه لوضع كما لو كانت المرآة تريد مسح ارض الغرفة، فهذا يلين المفاصل ويقوي عضلات الظهر والبطن . 1. الماء ( السوائل ) 2- الخضار : 3- الفواكه والحمضيات : 4- اللحم والبيض والسمك : 5- الخبز والقمح والحبوب : 6- الزبدة والسمن

يتبع

افتراضي رد: الموسوعه الطبيه الشامله عن الحمل إلى الولاده

مشاكل اثناء الحمل





**النزف المهبلي أثناء الحمل



إن أي نزف مهبلي أثناء الحمل يعتبر أمراً غير طبيعي، ويستوجب المراجعة الطبية العاجلة. تراوح كمية النزف من مجرد نقاط صغيرة من الدم إلى كميات كبيرة مصحوبة بوجود جلطات.



يمكن تقسيم النزف أثناء الحمل إلى:




§ نزف مهبلي في النصف الأول من الحمل.



§ نزف مهبلي في النصف الثاني من الحمل.





تختلف الأسباب المؤدية للنزف المهبلي في النصف الأول عن تلك المسببة لذلك في النصف الثاني، وسنتطرق لكل منها فيما يلي:



النزف المهبلي في النصف الأول من الحمل:



تتعرض كثير من النساء للنزف المهبلي أثناء الأسابيع الأولى من الحمل، ويمكن تقسيم الأسباب المؤدية لهذا النزف إلى:





الإجهاض المهدد (Threatened abortion)
: تعاني السيدة من نزف مهبلي وأحياناً آلام في أسفل البطن والظهر، وعند الفحص الطبي يتبين أن عنق الرحم مغلق، وهنا تنصح الطبيبة السيدة المصابة بالنزف بالراحة إلى أن يتوقف النزف.





الإجهاض المؤكد (Inevitable abortion): يحدث الإجهاض المؤكد عند اجتماع النزف المهبلي مع آلام في أسفل البطن والظهر بالإضافة إلى توسع عنق الرحم منذراً بسقوط الحمل، وفي هذه الحالة لا يمكن عمل شيء لإنقاذ الجنين، وكل ما هناك هو انتظار سقوط الحمل من تلقاء نفسه وعمل تنظيف للرحم بعد ذلك.





الإجهاض الفائت (Missed abortion): ويعني أن الحمل توقف لكنه لا يزال داخل الرحم.





الحمل المهاجر: يعتبر النزف المهبلي في بداية الحمل أحد أعراض الحمل المهاجر وهذه الحالة تعتبر من الطوارئ ولابد من علاجها بسرعة منعاً لحدوث المضاعفات.





الحمل العنقودي: يختلف النزف المهبلي في هذه الحالة عن غيره باحتوائه على أنسجة شبيهة بالعنب، ولذلك سمي بالحمل العنقودي.





يحصل النزف أحياناً في بداية الحمل نتيجة انغراز المشيمة في الرحم، وهذه الحالة لا تشكل خطورة على الأم أو على الجنين، وتختفي دون تدخل طبي.





يحدث في حالات نادرة أن تستمر الدورة الشهرية بشكل منتظم على الرغم من حدوث الحمل، ولا تحتاج السيدة في هذه الحالة لأي علاج.





النزف المهبلي
أثناء النصف الثاني من الحمل:



يحصل النزف المهبلي في النصف الأخير من الحمل بسبب مشكلات تتعلق بالمشيمة، وتنقسم إلى نوعين:



أولاً: المشيمة المنزاحة إلى الأسفل (Placenta previa):




تنغرز المشيمة عادة في الجزء العلوي من الرحم، لكن يحصل أحياناً أن تنغرز في الجزء السفلي من الرحم، ويمكن تقسيم المشيمة المنزاحة إلى ثلاثة أنواع حسب مكان انغرازها في أسفل الرحم:





§ المشيمة المنزاحة بشكل كامل
إذا كانت في أسفل الرحم وتغطي فتحة عنق الرحم بشكل كامل.





§ المشيمة المنزاحة الهامشية:
وهي المشيمة المنغرزة في أسفل الرحم وتغطي جزءًا من عنق الرحم.




§ المشيمة المنزاحة جزئياً
: عندما تكون المشيمة منغرزة في أسفل الرحم لكنها لا تغطي عنق الرحم.




ومن أهم أعراض المشيمة المنزاحة: حصول نزف مهبلي دون ألم في النصف الثاني من الحمل، وهنا لابد من بقاء السيدة الحامل تحت المراقبة في المستشفى تحسباً لزيادة النزف التي يمكن أن تشكل خطورة كبيرة على كل من الأم والجنين.





تتم ولادة الأم المصابة بالمشيمة المنزاحة الكاملة قيصرياً، ولا يمكن بأي حال توليدها طبيعياً؛ لأن ذلك يحمل خطر اختناق الطفل أثناء الولادة ويعرض الأم للنزف الشديد ويهدد حياتها، وهذا ينطبق كذلك في الأغلب على المشيمة المنزاحة الهامشية. أما المشيمة المنزاحة جزئياً، وخصوصاً تلك التي يتم اكتشافها في بداية الحمل، فيمكن أن ترتفع إلى الأعلى مع تقدم الحمل، حينها يمكن للحامل أن تلد طبيعياً وإلا فلا بد من الولادة القيصرية.



يعود سبب حدوث المشيمة المنزاحة إلى وجود ولادة قيصرية سابقة، أو في حالة الحمل المتعدد، وأحياناً لا يكون هناك سبب واضح أو معلوم.



ثانياً: انفصال المشيمة الحاد الباكر (Abruptio placenta):






وهي حالة طارئة تصيب بعض الحوامل فجأة ودون سابق إنذار، وتشكل خطراً على حياة كل من الأم والجنين إن لم يتم تداركها سريعاً.



وتحدث بسبب انفصال المشيمة عن الرحم لأسباب أكثرها غير معروف. ومن العوامل المؤدية لحدوث الانفصال ما يلي:





§ ارتفاع ضغط الدم.



§ تمزق الأغشية المحيطة بالجنين مبكراً قبل الولادة (premature rupture of the membranes).



§ تعرض الأم لإصابة في البطن.



§ التدخين.



§ تقدم السيدة في العمر مع زيادة عدد مرات الحمل.



§ سوء التغذية.




الأعراض:



تشتكي السيدة الحامل من آلام شديدة في أسفل البطن، يصاحبها نزف مهبلي، (يكون النزف مخفياً في بعض الحالات ويحدث داخل الرحم خلف المشيمة).



تكون الحالة شديدة وخطيرة في بعض الأحيان فيتسارع النبض، ويهبط الضغط وتفقد الحامل وعيها بسبب الصدمة الحاصلة من النزف والألم.


وهنا لابد من التدخل الطبي السريع لإنقاذ الوالدة والجنين من خطر محقق. ويكون العلاج بتوليد الأم بشكل سريع إما بتحفيز الطلق إذا كانت في نهاية الحمل أو بإجراء عملية قيصرية. ومن المهم تعويض الدم المفقود بنقل الدم ذي الفصيلة المناسبة.






**إصابة الحامل بالعنقز(جدري الماء)



ينصح الأطباء وبشدة الحوامل بعدم مخالطة الاشخاص المصابين بمرض العنقز أو جدري الماء



ويختلف تأثير ذلك المرض على الجنين تبعآ لعمره داخل رحم أمه وإليك هذا الشرح:



1-إذا تعرضت الحامل للعدوى في الشهور الثلاثة الاولى من الحمل فهذا قد يؤدي الى تشوهات (بنسبة بسيطة) في الجنين في جلده واطرافه وكذلك في الجهاز العصبي وقد تحدث تكلسات في المخ وتؤثر على البصر.



2-إذا تعرضت الحامل للعدوى في الشهور المتقدمة من الحمل فلايؤدي الى تشوهات في الجنين.



3-إذا تعرضت الحامل للعدوى قبل الولادة ب 3 أسابيع فان الجنين قد يصاب بجدري الماء بعد الولادة.



4-إذا تعرضت الحامل للعدوى خلال الفترة ما بين 6 الى 20 يومآ قبل الولادة فان الجنين يستفيد هنا من إنتقال الاجسام المضادة من امه الى جسمه وهذا يساعد على منع أو تقليل الاصابة بالمرض.



5-إذا تعرضت الحامل للعدوى قبل الولادة ب 5 ايام او بعد الولادة بيومين فان الطفل يفتقد الاجسام المضادة المنتقلة من الأم فيصبح عرضة للمرض.



في كل الأحوال يجب متابعة الحالة مع الطبيب لتلقي العلاج المناسب


**راس الجنين للأعلى في الأشهر الأخيرة




هناك نسبة كبيرة من الأجنة (20%) نجد أن وضعهم في الشهر السابع من الحمل يكون رأسهم لأعلى، وفي نسبة كبيرة من هذه الأجنة يلف الجنين بنفسه، وبشكل طبيعي في المرحلة القادمة لتكون رأسه لأسفل، وتظل نسبة بسيطة تقدر بـ 5% من الأجنة يبقى فيها رأس الجنين لأعلى، وفي مثل هذه الحالات يعمل الطبيب على تعديل وضع الجنين وذلك عند الأسبوع الـ35 أو الـ36 من الحمل.



فإن لم ينجح الطبيب في ذلك وامتنع الجنين عن أن يأخذ الوضع الطبيعي له فهذا دليل على وجود إعاقة ما تمنعه من هذا مثل:



- أن يكون الحبل السري ملتف حول رقبة الجنين أو أحد أطرافه.

- أن يكون وضع المشيمة يعوق الجنين عن أخذ الوضع الصحيح له.
- وجود ضيق في حوض الأم.
وفي هذه الحالة فإن الولادة ستكون قيصرية ولا خوف من ذلك، حيث إن العملية القيصرية أصبحت عملية بسيطة وسهلة وآمنة ولا تمنع من الولادة الطبيعية في المرات القادمة إن جاء الجنين في وضع يسمح بذلك.





**الحمل الهاجر(خارج الرحم)







إليك هذه النبذة المختضرة عن الحمل خارج الرحم




تعريفه:

هو الحمل الذي يتكون في أي مكان خارج التجويف الرحمي كحدوث الحمل في قناة فالوب أو البطن وفي حالات نادرة في عنق الرحم أو في المبيض


نسبة حدوثه:

1% فقط


الأسباب:

أهم سبب للحمل خارج الرحم هو حدوث خلل وظيفي في قناة فالوب كتعرض القناة للالتهاب مما يحد من حركتها.

ومن الأسباب الاخرى الثانوية:
1-التعرض لعملية جراحية سابقة
2-فشل عملية ربط الأنابيب.
3-حدوث الالتصاقات جراء عملية.
4-إلتهابات الحوض.
5-التدخين.
6-وجود تشوهات في الجنين.
7-استعمال اللولب لمنع الحمل.
8-استعمال حبوب منع الحمل ذات الهرمون الواحد مثل(progestin only pill)
9-عند نعاطي دواء (داي ايثيل ستييلبيسترول)(DES).


العلاج وإنقاذ الجنين:

لا يوجد حتى هذه الساعة طريقة لنقل الجنين إلى داخل الرحم.


والعلاج هنا للتخلص من الحمل وهناك طرق تعتمد على مدى تقدم الحالة:



1-إذا كان الحمل في بدايته وغير نشط يتم معالجة المريضة مع الحفاظ على قناة فالوب في مكانها دون أي تدخل دوائي أو جراحي، ويتم استخدام الأبر لإذابة الجنين والعلاج الدوائي مثل

الميثوتريكسيت(ETHOTREXATE)، ويكون في المستشفى وتحت المراقبة الدقيقة.
2-إذا كانت الحالة متقدمة قليلآ يتم إزالة الحمل عن طريق المنظار بواسطة شق صغير في قناة فالوب.
3-إذا كانت الحالة متقدمة كثيرآ يتم إزالة الحمل والعضو الموجود فيه(سواء إحدى قناتي فالوب أو المبيض ...إلخ) إما جزئياً أو كلياً.فإذا كان الحمل في قناة فالوب تتم الإزالة عن طريق المنظار
وإذا كان في البطن فيتم فتح البطن وإذا كان في المبيض فيتم إزالة كلية للمبيض.


التشخيص والكشف المبكر



يمكن الكشف المبكر عن هذه الحالة بواسطة

1- الفحص السريري.
2-جهاز الموجات فوق صوتية.
3-التحاليل وقياس نسبة هرمون الحمل(BHCG).
4-المنظار البطني.

الأعراض

1-تأخر الدورة مع الام بالبطن.

2-خروج دم من المهبل في غير وقت الدورة الطبيعي أو بشكل غير منتظم.
3-الإغماء في بعض الأحيان.


المضاعفات إذا لم يتم العلاج والتشخيص المبكر:

الاكتشاف المبكر للحمل خارج الرحم والتدخل العلاجي السريع؛ يجنب الأم التعرض إلى انفجار الحمل داخل البطن وحدوث نزيف قد يؤدي إلى وفاتها لا قدر الله.

ونسبة وفاة المرأة الحامل بحمل خارج الرحم هي 4 سيدات لكل عشرة آلاف حالة مصابة بالحمل خارج الرحم.


إحتمالية تكرار الحمل خارج الرح في المستقبل:

محتمل بنسبة 16%.





إحتمالية حدوث حمل طبيعي في المستقبل:

محتمل بنسبة 80% ويفضل ان تأخذ الزوجة قسطآ من الراحة قبل الحمل القادم


نصائح عامة لتجنب هذه الحالة لاحقآ:

1-مراجعة الطبيب عند ثبوت الحمل.

2-مراجعة الطبيب إذا تأخرت الدورة وأحسستي بآلام في البطن.


ملاحظة مهمة:إذا كنت متزوجة وتأخرت الدورة الشهرية ونزل دم من المهبل في غير موعد الدورة وصاحب ذلك الآم شديدة في البطن وأصبت بتعب وإغماء فهذا معناه أنك حامل بحمل خارج الرحم


**تجلط دم الحامل وموت الجنين


في حالة الحمل ووجود نسبة تجلط الدم العالية فمن الممكن العلاج مبكرآ بأخذ جرعة صغيرة من الأسبرين وأحيانا مع مادة الهيبرين المضادة لتجلط الدم، بالإضافة لإعطاء الهرمونات المساعدة لتثبيت الحمل


عليك بالمحاولة مرة أخرى بعد أخذ قسط من الراحة ولاتيأسي أبدآ فالأمل كبير ومازلت صغيرة بالس

المهم ان نكثر من الدعاء والصلاة ثم نلتزم بتعليمات الطبيب أولآ بأول


**فقر الدم أثناء الحمل


يعتبر فقر الدم أثناء الحمل مشكلة يمكن تجنبها، وتجنب أخطارها على الأم الحامل أو الجنين.


الأسباب:


1 تمدد (زيادة) بلازما الدم أثناء فترة الحمل، الأمر الذي يخل بالتوازن بينها وبين كمية كريات الدم الحمراء.
2 نقص الحديد.



3 نقص حامض الفوليك. Folic acid anemia



4 مرض فقر الدم المنجلي Sickle cell anemia.



5 أنيميا البحر الأبيض المتوسط Mediterranean Anemia, أوThalassemia



إلا أنَّ نقص الحديد هو المشكلة الأكبر التي تقف وراء فقر الدم، وقد تشكل 90% من حالات فقر الدم خلال فترة الحمل.



أن 90% من حالات فقر الدم تعود إلى نقص الحديد في الجسم؛ وذلك لأننا إن تمكنا وأقنعنا المرأة قبل زواجها وخلال الحمل بتناول الأغذية التي تحتوي على الحديد أو تناول الحديد نفسه على شكل مستحضرات؛ فإننا نكون قد سيطرنا على 90% من حالات فقر الدم أثناء الحمل. وهذا يقلل من مشاكل الحمل والحامل والجنين وما قد يبقى معه إلى ما بعد الولادة أو بقية عمره من مشاكل صحية، بالإضافة إلى التكاليف المادية والألم النفسي.



إن ما يلزم الجنين من عنصر الحديد لزوم نموه وتطوره قد يتعدى كمية الحديد المخزون لدى الأم، بسبب ما فقدته قبل الحمل من حديد مع دم الدورة الشهرية، أو بسبب سوء التغذية العصرية.



ما تأثير نقص الحديد على الجنين؟




إنَّ نقص الحديد يعني نقص الأوكسجين، لأنَّه أي الحديد هو الذي يركب هيموجلوبين الدم وميوجلوبين العضلات، وهي بروتينات تحمل الأكسجين في الدم والعضلات. ونقص الهيموجلوبين يؤدي إلى نقص في تزويد الجنين بالأوكسجين الكافي لإجراء العمليات الحيوية خلال فترة نموه، ممَّا قد يقلل من نمو الجنين.



أعراض نقص الحديد (فقر الدم):


الشعور بالتعب، شحوب اللون، قصر النفس، الصداع، ضعف المناعة ضد الجراثيم، عدم القدرة على التركيز، الوحم (وهو الرغبة في تناول أشياء غير عادية مثل الورق أو الطين، أو الفحم) وأكل الثلج.

الأطعمة التي تحتوي على الحديد:


اللحم الأحمر، وخصوصا لحم العجل الأحمر، الكبد، الأسماك، والطيور، والقشريات، التونة، البيض، والبقول، والفواكه المجففة. السلمون، الخضار الورقية الخضراء الغامقة.


امتصاص الحديد من الأطعمة

تعتبر الأطعمة الحيوانية افضل مصادر الحديد؛ وذلك لسهولة امتصاصه منها. لكنه يصعب على الجسم إمتصاص الحديد من العائلة النباتية، وما يزيد الأمر سوءا هو تناول الشاي الداكن اللون مع الأطعمة النباتية؛ لأنه يعوق امتصاص الحديد أكثر. أما الجمع بين الأطعمة الحيوانية التي تحتوي على الحديد والأطعمة النباتية التي تحتوي على الحديد فسوف يؤدي إلى زيادة امتصاص الحديد من الأطعمة النباتية إلى جانب امتصاصه من الأطعمة الحيوانية. ولزيادة امتصاص الحديد يستحسن تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ج (C) أو تناول هذا الفيتامين على شكل أقراص.


حاجة الجسم اليومية من الحديد


تحتاج الأنثى إلى 15 ملجم يوميا من الحديد، بينما يحتاج الذكر إلى 10 ملجم يومياً من طفولته إلى شيخوخته، إلا إذا كانت هناك أمراض تؤدي إلى نقص الحديد، مثل فقدان الدم من الجهاز الهضمي بسبب القرح أو التعرض لنزف ما.
أمَّا الأنثى فإنَّها قد تحتاج إلى مزيد من الحديد عند وجود دورة شهرية غزيرة. لكنها لا تحتاج إلى أكثر من 10ملجم يومياً من الحديد بعد سن الإياس.


أما الحامل فتحتاج إلى 30 ملجم يومياً (لها وللجنين).


نقص حامض الفوليك


يعتبر حامض الفوليك أحد أهم الفيتامينات التي يجب الحرص على تناولها قبل الشروع في الحمل؛ لما فيه من فوائد للدم، والتقليل من التشوهات الخلقية العصبية. وبالرغم من عدم شيوع الحديث عن حامض الفوليك، إلا أن كثيرا من النساء اللواتي يخططن للحمل يتناولن فيتامينات ومعادن شاملة بما فيها حامض الفوليك. وتقدر الجرعة اليومية ب 400 ميكروجرام يوميا. وعلى الحامل أن تستمر على ذلك طيلة فترة الحمل.


فقر الدم الوراثي


أما فقر الدم الناجم عن الأمراض الوراثية، مثل فقر الدم المنجلي أو أنيميا البحر الأبيض المتوسط، فأمرهما مختلف عن نقص الحديد أو حامض الفوليك؛ لأن الحامل المصابة بفقر الدم الوراثي تحتاج إلى رعاية ومراقبة سريرية مختلفة.


**احمرار المهبل في فترة الحمل


إن احمرار المهبل أثناء فترة الحمل أمر طبيعي جدا وذلك يرجع لتأثير الحمل على تلك المنطقة، كما أن هناك كثيرا من أجزاء الجسم يتغير لونها أثناء الحمل وتصبح داكنة أو حمراء كحلمتي الثديين والمنطقة المحيطة بهما والشفرتين والمنطقة المحيطة بهما تلك الأجزاء تصبح داكنة في لونها وكذلك بعض من جلد البطن يصبح محمراً مع حدوث بعض التشققات به، فلا داعي للقلق من احمرار المهبل فهو أيضا نتيجة للحمل.


**الرحم المائل للخلف (المقلوب كما يسميه البعض)


ن 80% من السيدات يكون يتجه عنق الرحم إلى الأسفل والوراء وقاعدته إلى الأمام وللأعلى وقد يتغير وضعه مع امتلاء المثانة أو المستقيم، ويبقى غالباً في زاوية قائمة مع المهبل

و 20% من السيدات يكون الرحم مقلوب أو بالأصح مائلآ للخلف حيث يتجه عنق الرحم إلى الأعلى والأمام، أما قاعدته فتتجه إلى الخلف والأسفل باتجاه المستقيم



ولا يؤثرعلى الحمل أو تأخره إلا إذا كان الرحم ليس لديه القدرة على الحركة بسبب وجود التصاقات أو في حالة مرض البطانة الرحمية.


الأسباب:


1-معظمها خلقية.
2-البعض الآخر يكون بسبب تكرار الحمل والولادة خصوصاً إذا كانت ولادة عسرة وأخذت وقتاً طويلاً مما يؤدي إلى ضعف الأنسجة الرابطة بالرحم التي تبقيه في وضعه الطبيعي.


الأضرار:

ما دام لا يحدث أي مشكلة فلا داعي للتدخل الطبي وإجراء إصلاح من أي نوع إطلاقا.


أما إذا كان الرحم منقلباً إلى الخلف نتيجة التصاقات فهذا يؤدي إلى الإجهاض أحياناً أو تأخر الحمل ويكون إصلاح الخلل الأساسي هو الحل الأمثل، ويتم ذلك بواسطة الجراحة.



**حالة التجمع الدموي بين جدار الرحم والمشمية (الدم داخل الرحم في فترة الحمل )


الدم داخل الرحم هو مصطلح عامي والمصطلح الطبي هو حالة التجمع الدموي

بين جدار الرحم والمشمية عند حدوث نزيف في فترة الحمل نتيجة إنفصال بسيط
لأطراف من المشيمة، ويظهر هذا التجمع خلال الأشعة الصوتية (الألتراساوند)
ولكن إذا توقف النزيف فإن هذا التجمع يتحلل ويختفي مع الوقت خلال إسبوعين
وينزل على شكل إفرازات مهبلية.


وفي جميع الأحوال يجب مراقبة الحالة وفحص نبضات الجنين للتأكد من سلامة

الحمل،أما إذا ظهر هناك توقف في نبضات الجنين بعد إسبوعين من الفحص فهذا
دليل أن الحمل قد توقف وتحتاج لعملية تنظيف



** تنميل الأيدي في فترة الحمل:




1-قد يكون ذلك بسبب ضعف عام في الأعصاب،


وهنا يتم إعطاؤك حقنة خاصة تحتوي على فيتامين ب


ويمكن التأكد من هذا بعمل التحليل الخاص بنقص هذا الفيتامين


2-قد يكون بسبب مشكلة في العمود الفقري، سواء في الفقرات العنقية أو القطنية، وهو ما يؤدي إلى الضغط على الأعصاب في الأيدي محدثاً بدوره هذا التنميل.


3-قد يكون هذا التنميل بداية مؤشرات لمرض السكر


ويمكن التأكد من عمل تحليل لنسبة السكر في الدم، مع تحليل دم كامل ونسبة الهيموجلوبين حتى نستثني أيضا احتمالات وجود الأنيميا التي قد تؤدي في حالات قليلة إلى مثل هذا العرض.


4-قد يكون سبب هذا التنميل أنك أثناء النوم ترقدين على اليدين فيتسبب ذلك في عدم وصول الدم إلى اليدين بصورة كاملة.



**الحمل في سن متقدم أو متأخر





إن تقدم المرأة في السن قد تتبعه بعض المشاكل إن أرادت الحمل بعد سن 35 عاماً للأسباب التالية:



1-احتمال أن يصاب الجنين بتغيرات خلقية، وهناك(متلازمة الطفل المنغولي)التي قد تصيب الطفل عندما تكون أمه قد حملت به بعد تجاوزها الخامسة والثلاثين عاما من عمرها.

2-إن عمر بويضات المرأة من عمر المرأة نفسها؛ لأن البويضات تخلق في المبايض عند ولادة الطفلة؛ لذا فإخصاب بويضة عمرها 20 عاماً أقل مشاكل صحية من إخصاب بويضة عمرها 40 عاماً.

3-قد تظهر فيها بعض الأمراض في هذا السن، مثل ارتفاع ضغط الدم وداء السكري والسمنة وغيرها، مما يستدعي تناول الأدوية لعلاجها خلال فترة الحمل، فيصبح الجنين بين عرضة لخطر المرض أو الدواء الذي يستخدم لعلاجه، مما قد يؤثر على الجنين فيصاب بتشوهات خلقية عضوية أو سلوكية.

4-خصوبة المرأة تبدأ بالتراجع عند عمرالثلاثين.

ولكن هذا لا يعني أنَّ كل من وصلت 30 أو 40 أو 50عاماً من عمرهاأنها لن تكون قادرة على الإخصاب، ولكن فرصتها في ذلك أقل نسبياً مقارنة بمن هم في أوائل العشرينيات من أعمارهم كما أن إحتمال تشوه الجنين يكون أقل في عمر العشرينات.


الأعراض الخطيرة التي توجب الحامل بزيارة الطبيب





يجب على المرأة الحامل زيارة الطبيب إذا ظهرت أيآ من الأعراض الآتية
:

1_نزيف مهبلي.
2_قيء ودوخة وغيبوبة مستمر.
3_ألم مستمر بالظهر.
4_اضطراب في ضربات القلب.
4_ورم بالقدمين والوجه واليدين.
5_ارتفاع في درجة الحرارة.
6_إصفرار بالعينين وهرش بالجسم.
7_بطأ أو توقف حركة الجنين.
8_صداع شديد
9_زغللة بالعين.
10_تشنجات.


أما عن الإمساك الذي تعانين منه فإنه يعتبر من الاعراض

الشائعة التي تصاحب الحمل وتحدث نتيجة لضغط الرحم على المعدة والامعاء او نتيجة للتغيرات الهرمونية اثناء فترة الحمل وننصح السيدة الحامل بالاكثار من تناول الاغذية التي تحتوي على الالياف مثل الفواكه بقشورها والخضروات وكذلك تناول الغذاء المتوازن وتجنب أي نوع من الملينات أو المسهلات الا بعد استشارة الطبيب.

يتبع

افتراضي رد: الموسوعه الطبيه الشامله عن الحمل إلى الولاده

الطلق الكاذب





هو الشعور بآلام الطلق في الشهرالأخير من الحمل وتكون هذه الآلام غير منتظمة لأن في حالة الطلق الحقيقي للولادة ونتيجة لانقباض الرحم وكذلك توسع عنق الرحم تحدث آلام تبدأ خفيفة وتزداد تدريجياً في القوة وتتقارب في الوقت حتى يصبح الشعور بها مرة كل ثلاث دقائق وتكون مصحوبة بتوسع في عنق الرحم وامكانية نزول السائل الامنيوسي أو ما يسمى بماء الراس ولكن في حالة الطق الكاذب تكون الآلام غير منتظمة ومتباعدة ولا تزداد قوتها بل تختفي تدريجياً ولا يصاحبها توسع في عنق الرحم أو نزول السائل الامنيوسي.


علامات الولادة الثلاث


يمكنك أن تقولي عن نفسك أنك في حالة ولادة إذا ظهرت لديك هذه الأعراض:


1-الطلق أو إنقباض الرحم بشدة:


وهي عبارة عن انقباضات للرحم وتتكرر على فترات قصيرة وبشكل منتظم كل 8 دقائق وتستمر لمدة أطول وتزاد في قوتها تدريجيآ كل 2 إلى 3 دقائق.


**الحكمة من هذه الإنقباضات هيلتوسيع عنق الرحم لتجهيز ممر الجنين.


**معلومة: سمي الطلق بهذا الإسم لأنه يطلق سراح الجنين من داخل رحم أمه وهو بمعجم الوسيط يعني وجع الولادة.


2-نزول المياه:


وهي عبارة عن سائل مائي شفاف رائق من المهبل قد يختلط ببضع نقاط الدم نتيجة مروره بعنق الرحم ورائحته كحبات اللوز.
وقد ينزل على دفعة واحدة أو على دفعتين ويحدث عادة بعد انقباضات الرحم المشروحة في النقطة(1)


**سبب نزول هذا الماء هو إنفجار الكيس الجنيني الأمينوسي أو بما يسمى بجيب المياه المحيط بالجنين.


ملاحظة: إتصلي على الطبيب فورآ إذا نزلت المياة قبل حدوث الإنقباضات فهذا دليل على تمزق أغشية الجراب في غير موعد الولادة الصحيح.


3-العلامة أو ال (Show)


وهي عبارة عن سقوط كتلة من المخاط ملطخة بالدم من عنق الرحم.
وهذه الكتلة تعتبر بمثابة سدادة مخاطية وسقوطها يعلن بدء مرحلة الولادة.


وعادة تحدث الولادة بعدها بـ 5 أو 8 ساعات.


الطلق الصناعي متى ولماذا؟





إن تحريض الولادة هو وسيلة أو محاولة لتوليد الحامل في وقت لا يكون لديها آلام وضع، وهو إما قبل موعد ولادتها أو بعد مرور الوقت المحدد لولادتها لأسباب يشرحها الطبيب.

من اللازم شرح أسباب تحريض الولادة لكل حامل وكيفيته. معظم حالات التحريض تكون بسبب تعدي الحامل وقت وضعها الأصلي، ويكون في العادة من 7 ايام إلى 12 يومًا من موعد الولادة الأصلي وهي فترة مدروسة بدقة، والغرض منها هو أنه بعد مرور موعد الولادة الأصلي يقف نمو المشيمة وتتكلس، من ثم يقل عملها في تنقية الدم من المواد الضارة وتوزيع الغذاء المناسب للجنين، وهو ما يؤثر في بعض الأحيان على حياة الجنين.



أما بالنسبة للتحريض المبكر يكون بين 38 أسبوعًا و40 أسبوعًا، ففي هذه الحال يكون لأسباب عدة منها:

ـ حدوث سكر الحمل: وهو إما أن يعالج بالحمية أو الإنسولين، فإذا كانت الحمية كافية فعادة ننصح بالتحريض عند 40 أسبوعًا. أما إذا كانت الحمية غير كافية ويجب استخدام الإنسولين، فعندئذ إذا كان تحليل سكر الدم طبيعيًا نقوم بعملية تحريض الولادة بين 38 أسبوعًا و39 أسبوعًا.

-ارتفاع ضغط الدم: وفي هذه الحالة لا نقوم بعملية تحريض الولادة إلا إذا كان ارتفاع ضغط الدم شديدًا جدًا، مع وجود زلال في البول، ويصاحب ذلك أعراض ارتفاع ضغط الدم "زغللة في العين، آلام في الجزء العلوي من البطن، وفي بعض الأحيان تشنجات في الحالات الخطيرة". وفي العادة نقوم بتنويم المريضة لغرض تخفيض ضغط الدم في عملية التحريض في الوقت نفسه.

ـ نقص نمو الجنين: وهنا نشخص نقص نمو الجنين بالفحص السريري، بالإضافة إلى استخدام الأشعة الصوتية.

ويكون نقص النمو لمرض في الأم أو في المشيمة أو في الجنين نفسه. ولا نستطيع تشخيص السبب الرئيس لهذا النقص بمجرد الفحص السريري أو حتى الأشعة الصوتية لحين خروج الجنين للحياة.


إن تحريض الولادة بسبب نقص في نمو الجنين لا نستطيع تحديد موعد له، ففي البداية نقوم بتنويم الحامل لإجراء الفحوصات اللازمة مع عمل تخطيط للجنين لمعرفة نشاطه في داخل الرحم، ومن ثم نقوم بإعطاء الأم الإبر "الأدوية اللازمة" لمساعدة رئة الجنين على النمو، إذا كان التحريض قبل "34 أسبوعًا". بعدها نحدد موعدًا مناسبًا للتحريض، إلا في بعض الأحيان قد يكون هناك خطر على بقاء الجنين داخل رحم الأم، عندها يكون من واجبنا العمل على توليد هذا الطفل في وقت غير محدد له.
ـ أمراض باطنية متنوعة: هناك بعض الأمراض التي تصيب الحامل سواء قبل الحمل أو في أثناء، وهذه بعض الأمثلة: الذئبة الحمراء، وأمراض الكلى، وأمراض القلب، أو بعض الأمراض السرطانية "كسرطان الثدي، أو الغدة الدرقية...إلخ". وفي هذه الحالة يتم التنسيق بين أطباء الباطنة والنساء والولادة من حيث الوقت الملائم للتنويم والمتابعة، ومن ثم تحريض الولادة.

أما عن كيفية إجراء التحريض فيكون بأوجه عدة، ويعتمد ذلك على الفحص المهبلي للحامل:
1- ويكون عن طريق التحاميل المهبلية وقد تحتاج الى أكثر من واحدة حسب استجابة عنق الرحم.
2- تحريض الولادة عن طريق فتح الغشاء الأمينوسي، ويجرى في غرفة الولادة.

3- تحريض الولادة عن طريق الوريد باستخدام طلق صناعي خاص. وفي هذه الحالة يجب أن يتم في غرفة الولادة.

من الضروري قبل عملية التحريض ( الطلق الصناعي ) التأكد من عدم وجود ما يمنع الولادة الطبيعية مثال ذلك ضيق في الحوض أو نزول المشيمة عن الوضع الطبيعي أو أكثر من عمليتين قيصريتين.

إن عملية التحريض على الولادة كثيرة الحدوث للأسباب المذكورة أعلاه وقد رأينا أن من واجبنا توعية النساء الحوامل للتأكد من أنه عندما يطلب منها الموافقة على الطلق الصناعي فإن ذلك لمصلحتها ومصلحة الجنين حتى ينعم الجنين والأم بصحة جيدة إن شاء الله .

بعكس الاعتقاد الشائع فإن الحمل لا يتطلب منك أن تأكلي أكثر من اللازم، بل يجب أن تهتمي بالأنواع الهامة أكثر من الكميات، ومن المفروض أن يكون الطعام الذي تتناوله الحامل يتكون من عناصر متوازنة حتى تمدها بالطاقة اللازمة، وكذلك تمد الجنين بالعناصر اللازمة لنموه الصحيح، ويتراوح عدد السعرات الحرارية اللازمة للحامل ما بين 2600 إلى 2800 سعر حراري يوميًّا، ولا بد أن يتكون الغذاء من نشويات، وبروتينيات، ودهون، ولكن بنسب معينة حتى يتحقق التوازن المطلوب.



***مراحل الولادة والمخاض***





1_المرحلة الأولى:

وفترتها من 8 إلى 12 ساعة في أول ولادة
و من 4 إلى 6 ساعات في الولادة الثانية
وقد تقصر أو تطول على حسب الوضع،
ويبدأ المخاض حتى الاتساع الكامل لعنق الرحم حوالي 10 سم مما يسمح بخروج قطر رأس الجنين.
2_المرحلة الثانية :
وهي الولادة الفعلية : ومدتها من 10 إلى 30 دقيقة أو أكثر
وهي مرحلة خروج الجنين .

3_المرحلة الثالثة :
ومدتها من 10 إلى 20دقيقة وهي مرحلة خروج المشيمة ( الخلاصة ) .



***الأمور الواجب فعلها لضمان ولادة سهلة***




في المرحلة الأولى أي مرحلة توسع عنق الرحم :

1_عدم الشد لاسفل البطن .
2_التنفس بصورة عميقة .
3_النوم على الجانب الأيمن أو الايسر .
4_يفضل عدم الصراخ أو الشتم لأن ذلك لا يخفف الألم بل يزعج الآخرين ويرهق الحامل.


في المرحلة الثانية أي مرحلة الولادة الفعلية :

1_يجب إتباع ارشادات الطبيب وذلك بأخذ شهيق عميق ثم الدفع الى أسفل أثناء التقلصات الرحمية مثل : الشد عند حمل شيء ثقيل او التبرز، ثم اخذ نفس عميق بين التقلصات .
2_عدم الصراخ في هذه المرحلة او شد الشعر او التقلب المستمر في السرير
بل النوم في الوضع الصحيح .
3_قد يحتاج الطبيب لشق العجان لمساعدة خروج الجنين وخاصة في الولادة الأولى
وذلك تحت تأثير البنج الموضعي .


في المرحلة الثالثة أي مرحلة خروج المشيمة ( الخلاصة ) :

1_افراغ المثانة اذا احسست بالتبول.
2_عند ظهور آثار انفصال المشيمة يقوم الطبيب او الطبيبة بسحب الحبل السري،
فيجب الشد الى اسفل لمساعدتهما ثم يقوم الطبيب بمساج للرحم لمساعدته على الانقباض .
وتكون عملية الولادة بذلك قد انتهت


ماهي العملية القيصرية ؟





بالرغم من أن الولادة الطبيعية هي الأفضل في جميع الأحوال إلا أن
العملية القيصرية قد نلجأ إليها إذا دعت الحاجة لذلك . والعملية
القيصرية يمكن إجراءها كحالة طارئة ( عاجلة ) ،

خصوصاً إذا كان هناك مضاعفات أو صعوبة أثناء الولادة ، أو غير طارئة
( غير عاجلة) ، وفي هذه الحالة غالباً يدخل المريض إلى المستشفى ليتم ترتيب
العملية له في اليوم التالي . العملية الغير طارئة يتم إجراءها
بأسبوع أو أسبوعين قبل موعد الولادة المتوقع ، وبهذه الطريقة
نتأكد بأن الجنين قد أكتمل نموه

.
متى تكون العملية القيصرية ضرورية ؟


في بعض الأحيان تكون العملية الخيار الوحيد والآمن للأم والجنين
كما في الحالات التالية :
إنغراس المشيمة أسفل الرحم - المشيمة المنزاحة - مما يمنع خروج
الطفل أثناء الولادة .
إذا لاحظ الطبيب بأن صحة الجنين مهددة بالخطر كنقص الأكسجين عنه
.
عندما يكون هناك نزيف شديد أثناء الحمل يهدد حياة الأم والجنين .

عندما يتقدم الحبل السري رأس الجنين أثناء خروجه من الحوض .
عندما يصبح واضحاً أثناء الولادة بأن الأم غير قادرة على الولادة
من نفسها أي تعسر الولادة
.
في بعض الأحيان تكون العملية القيصرية خياراً حتى لو كانت
الولادة الطبيعية ممكنة ، ومن أمثلة ذلك مايلي :

إذا كان مجئ الطفل بالمقعدة .
إذا كانت الأم تعاني من إرتفاع شديد في ضغط الدم أو أمراض أخرى .

إذا كان الجنين ضعيف النمو أو صغير الحجم مما تؤثر الولادة
الطبيعية على حياته .

إذا كانت الأم لديها عمليات قيصرية سابقة

إذا كانت الأم ترغب في إجراء عملية قيصرية بدون أي داعي طبي ،
عندها لابد من مناقشة هذا الأمر مع الطبيب المختص .



ماذا يحدث أثناء العملية القيصرية ؟

أثناء العملية القيصرية لابد أن يكون هناك جراح - طبيب نساء
وولادة - ومساعد له ، وأخصائي تخدير ، وفني جراحة ، وممرضتين أو
قابلتين .

يتم عمل فتحة في الجزء السفلي من البطن ، حوالي 20 سم تقريباً ،
وعند الوصول إلى الرحم يتم عمل فتحة أخرى في جدار الرحم ليتم
ولادة الطفل من خلالها .


عملية فتح الرحم عملية بسيطة وتستغرق بضع دقائق لإخراج الطفل ، وعند إستخراج المشيمة يقوم الجراح بإقفال الفتحات وخياطتها بخيوط تذوب مع الوقت ،


وبالإمكان تقفيل الجلد بدبابيس بدلاً من الخيوط .

إذا لم يكن هناك أي مضاعفات أثناء إجراء العملية فإن العملية
تستغرق مابين عشرين إلى ثلاثين دقيقة تقريباً .


ماالذي أشعر به أثناء العملية القيصرية ؟


معظم أطباء التخدير يستخدمون التخدير النصفى عن طريق إستخدام
إبرة توضع في أسفل الظهر .

كثير من الأمهات يشعرن بضغط أثناء إجراء العملية دون الشعور
بالألم .

التخدير الكامل قد ينصح به في بعض الأحيان عندما لاترغب الأم في
التخدير النصفي





ماهي مخاطر العملية القيصرية ؟
تعتبر العملية القيصرية آمنة لكل من الأم والجنين ، ولكن بشكل
عام ، كأي عملية جراحية فلابد أن يكون هناك بعض المخاطر ،
وأهم
هذه المخاطر النزيف الشديد أثناء العملية ،
وإلتهاب الجرح بعدالولادة ،
وحدوث تخثر أو تجلطات في الأوعية الدموية الموجودة
بالأطراف السفلية .

يتبع

افتراضي رد: الموسوعه الطبيه الشامله عن الحمل إلى الولاده

وبعد الولاده



نصائح للأمهات الجدد وخصوصآ المرضعات


* ضمي مولودك الجديد إلى صدرك فوراً بعد الولادة أو خلال أول 30 دقيقة من ولادته، الأمر الذي يشعره بالأمان، خاصة إذا احتك جلده بجلدك. ولا تدعي أحداً يأخذه منك بعد الولادة، وفوراً ألقميه حلمة ثديك ليتصل بك ثانية بعد أن فقد الاتصال بك بعد قطع الحبل السري.


* لا تفارقي طفلك في أول 24 ساعة. والرضاعة الفورية بعد الولادة قد تزيد في فترة الرضاعة الطبيعية.


* أعطي طفلك الثدي ليرضع كلما طلب ذلك، خاصة في الساعات والأيام الأوائل من عمر الرضيع.


* ألقميه الحلمة والهالة التي حولها حتى يزيد إدرار الحليب وتسهل الرضاعة، ويسهل احتكاك لسان الرضيع بالحليمات في هالة الثدي لينبه إفراز هرموني الاوكسيتوسين والبرولاكتين اللازمين لعودة الرحم إلى وضعه الطبيعي، وزيادة كمية الحليب في الثدي وتنظيم هرمونات أخرى تابعة.


* أرضعي طفلك وهو منتصب القامة أو مائل قليلاً حتى لا ينزل الحليب في قناة استاكيوس ـ الواسعة العريضة في هذا السن ـ مما يؤدي إلى التهابات الأذن الوسطى.


* لا تدعي أحداً يعطيه حليباً صناعياً أو ماء محلى أو غير ذلك، وأصرّي على أن تعطيه حلمة ثديك، فهو لا يحتاج من الحليب إلى أكثر ممَّا هو موجود في ثديك.


أما إن بدأ يرضع حليباً صناعياً فقد يرفض ثديك لاحقاً؛ لأنَّ الحليب الصناعي أحلى من حليبك، وحلمة الزجاجة أسهل إدراراً للحليب من حلمتك، كما أنها لا تكلف الرضيع جهداً لشفط الحليب. لا تكوني فريسة لشركات تصنيع حليب الأطفال، ولا تطمعي في صندوق حليب مجاناً!


* إذا كانت هناك صعوبة في الرضاعة ـ سواء كان السبب من طرفك أو من طرف الرضيع ـ فاستعيني بأهل الخبرة والنصيحة للتغلب على هذه الحالة.


* لا توقفي إرضاع الطفل إذا ظهرت تشققات في الحلمة. ويقلل من حدوث ذلك إعطاء الرضيع الحلمة والهالة معاً داخل فمه، فتصبح الحلمة بعيدة عن تمكنه منها.


ويمكن استخدام مرهم للتشققات. وقد تصاب الحلمة والهالة بالفطريات، وقد يدلل عليها احمرار لونها مع وجود لمعان غير طبيعي، في الوقت الذي قد لا يظهر في فم الطفل الإصابة نفسها، يمكن استخدام مرهم خاص بالفطريات. اسألي الطبيبة عنه، وفي هذه الحالة تعالج الأم والرضيع معاً، وإن لم تكن الأعراض ظاهرة على الرضيع.



وقت عودة الدروة الشهرية (الحيض) بعد فترة النفاس فترة النفاس

من 6 إلى 8 أسابيع بعد الولادة، تعود بها الأعضاء من جديد إلى حالتها السابقة قبل الحمل.


أول فترة حيض بعد الولادة :



تختلف بداية فترة الطمث من امرأةٍ لأخرى، فالبعض بعد أسابيع بينما الأخرى تحتاج إلى سنة حتى تبدأ .أكثر من 90 % من الأمهات يبدأن خلال 9 أشهر

أما المرأة التي تُرضع طفلها فتكون أبطأ بكثير من المرأة غير المرضعة، لذلك حتى لو لم تحيضي لمدة 3 أشهر بعد الولادة،

فمن غير الضروري الافتراض أنك حامل مرةً أخرى، إلا إذا شهدت علامات مبكرة من علامات الحمل، مثل غثيان الصباح



نصائح لتجنب الام العظام بعد الولاده


تردد الكثير من السيدات بعد الولادة علي عيادات جراحة العظام للشكوي من آلام العظام بصور متعددة وأكثرها شيوعا كما يقول الدكتور محمود فايد استشاري جراحة العظام ومدرس جراحة العظام بطب عين شمس ألم أسفل الظهر الذي يتركز بصفة خاصة في أسفل الفقرات القطرية وتبدأ هذه الشكوي إما بعد أسابيع أو شهور من الولادة تبعا لدرجة التحميل الواقع علي الفقرات القطنية‏.‏ والسبب الأساسي لهذه الآلام ضعف عضلات الظهر والبطن بعد الولادة بالإضافة إلي ارتخائها


كذلك‏.‏ الزيادة في الوزن وعدم ممارسة الرياضة وأخيرا أزدياد مسئوليات الأم والمجهود المضاعف الذي تبذله في رعاية الطفل بعد الولادة‏.‏ ولتجنب هذه الشكوي ينصح د‏.‏ محمود فايد بالآتي‏:‏


‏(1)‏ ممارسة التمارين الرياضية لتقوية عضلات البطن والظهر بعد فترة النفاس مباشرة علي أن تتم بصورة تدريجية تصاعدية لتجنب التقلصات الحادة في العضلات‏.‏


‏(2)‏ ارتداء الكورسيه لمنع ارتخاء عضلات البطن علي أن يكون ذلك متزامنا مع ممارسة الرياضة


‏(3)‏ تجنب الأوضاع الخاطئة في الجلوس أو أثناء رضاعة الطفل أو الثبات في وضع معين لفترة طويلة‏.‏


‏(4)‏ العلاج الطبيعي في صورة التدليك لعضلات الظهر وحمامات المياه الدافئة مع استخدام المراهم المناسبة ويستحب تجنب الأدوية أثناء فترة الرضاعة كلما أمكن‏.‏


‏(5)‏ ممارسة الرياضة قبل الحمل لتقوية عضلات الظهر والبطن للوقاية من آلام الظهر بعد الولادة أما الأعراض الاكثرشيوعا وهي الشعور بالتنميل وآلام في أصابع اليدين أو اليد الواحدة فيوضحها قائلا أن الشعور بالتنميل يزداد عند استعمال اليدين بصورة متزايدة أو الثبات في وضع معين‏,‏ كما يزداد هذا الاحساس ليلا بصفة خاصة مما يسبب قلقا للأم‏.‏


ولكن غالبا ماتكون هذه الحالة مؤقتة في نسبة كثيرة من الحالات وتكون نتيجة لتغيير مستوي الهرمونات في الدم مما يؤدي إلي زيادة السوائل في الجسم والضغط علي العصب الأوسط في اليد ومع حدرث اختناق جزئي للعصب‏,‏ وفي غالبية الحالات تختفي الشكوي بعد عدة شهور من الولادة مع اختفاء السوائل الزائدة ورجوع مستوي الهرمونات إلي الحد الطبيعي لذا ينصح د‏.‏ محمود فايد بعدم التسرع في عمل جراحة تسليك العصب الشائور كما ينصح بعمل رسم الأعصاب والعضلات فقط في الحالات القليلة التي تستمر فيها الشكوي لفترات طويلة دون الاستجابة للعلاج الدوائي‏.‏

كما تكثر الشكوي من آلام الحوض والإحساس بضعف العضلات والوهن لأقل مجهود وغالبا مايرجع ذلك إلي النقص في نسبة الكالسيوم من العظام لمواجهة حاجة الجنين إلي الكالسيوم وذلك يسمي لين العظام عند الكبار ويعالج ذلك بإعطاء جرعات مناسبة من الكالسيوم وفيتامين‏(‏ د‏)‏ في الشهور الأخيرة من الحمل وبعد الولادة بالإضافة إلي تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم مثل اللبن والزبادي والجبن القريش‏,‏ كما يجب معالجة الإنيميا الناتجة عن نقص نسبة الحديد في الدم والتي تعطي الإحساس بالإرهاق لأقل مجهود بإعطاء الفيتامينات المناسبة‏





الخطأ والصواب في الحمل





الخطأ:

يعتقد البعض أن كبر بطن المرأة الحمل دليل على كبر حجم الجنين



الصواب:



هذا غير صحيح...فهناك عدة تغيرات تحدث في منطقة البطن والحوض

ويعزى ذلك إلى حدوث ارتخاء في منطقة حزام البطن وعلى وجه الخصوص في عرض البطن
وهذا الإرتخاء يحدث للمحافظة على رحم المرأة.


وحول موضوع إنتفاخ البطن إليكم هذا المقال:



لا تعرف الكثير من السيدات الحوامل ما هو مدى حجم البطن أثناء الفترات المختلفة من الحمل وما هي اسباب تضخم بطن الحامل يكون حجم الرحم عادة في الحوامل داخل الحوض أي لا يمكن أن يكون محسوساً باللمس عن طريق البطن حتى نهاية الشهر الثالث أي الاسبوع ال 12من الحمل ولكن عادة يكون انتفاخ بطن الحامل في هذه الفترة من الحمل عائداً إلى انتفاخ الأمعاء نتيجة لحدوث الغازات والامساك التي تحدث خلال هذه الفترة من الحمل، ا


ما بعد الشهر الثالث من الحمل فيتراوح حجم الرحم بين عظمة الارتقاق العاني (العظمة التي توجد في اسفل البطن) حتى موقع السرة. ويصل حجم الرحم عادة في الاسبوع ال 20من الحمل (نهاية الشهر الرابع) إلى موقع السرة أي في منتصف البطن. وبعد ذلك يكبر حجم الرحم حتى يصل في الشهر التاسع من الحمل إلى الغضروف الموصل بين الاضلاع في الصدر.



اما اسباب تضخم حجم البطن الحامل فقد يكون عائداً إلى تضخم حجم الجنين وذلك نتيجة لوجود مرض السكري أثناء الحمل أو اصابة الجنين بالاستسقاء أي انتفاخه بالماء نتيجة وجود عيوب خلقية أو وجود اجسام مضادة تؤدي إلى تكسر دم الجنين وبالتالي فقر الدم لديه وانتفاخه بالسوائل.

وقد يكون تضخم بطن الحامل نتيجة زيادة كمية السائل الامنيوسي - أي السائل الموجود حول الجنين الذي قد يحدث بسبب سكر الحمل غير المضبوط أو العيوب الخلقية من الجنين مثل عيوب الجهاز الهضمي لدى الجنين مثل وجود تضيق في صمام المعدة،


وفي بعض الاحيان قد يكون تضخم حجم بطن الحامل ناتجاً عن وجود اورام في الرحم مثل الاورام الليفية التي تزيد حجمها أثناء الحمل أو وجود اورام من المبيض مصاحبة أو وجود حمل توأم، الفحص السريري مهم جداً لمعرفة هذه المشاكل ولكن الأشعة الصوتية تلعب دوراً مهماً في معرفة الاسباب بدقة متناهية وعادة يقاس حجم الرحم بالسنتمتر من عظمة الارتقاق العاني حتى قعر الرحم مساوياً لعمر الحمل.




الخطأ:

تتصور بعض الحوامل أن النوم على الجنب يؤدي إلى إلتفاف الحبل السري حول عنق الجنين فيختنق.



الصواب:



هذا غير صحيح... وتستطيع الحامل أن تنام على أي وضع يريحها ولا خوف نهائيآ على سلامة الجنين

وذلك لأن الله سبحانه وتعالى قد أحاط الجنين بحصن منيع من السوائل التي تكفل له السلامة والإستقرار.




الخطأ:

يزعم البعض أنه يجب على الحامل أن تضاعف من كميات الأكل لتغذي نفسها والجنين.



الصواب:


هذاغير صحيح....وعلى الحامل الا تندفع وتضاعف كمية الأكل، والمهم هو التأكد من نوع الغذاء وسد حاجة الجسم من العناصر الأساسية، ومن الضروري أن يكون الغذاء بسيطآ وسهل الهضم.





الخطأ:

يدّعي البعض أن المرأة الحامل إذا شاهدت منظرآ بشعآ فإنه سيؤثر على شكل الجنين.



الصواب:




هذا غير صحيح....فليس هناك ممر لإيصال هذه الإنفعالات إلى الجنين

كما أن دم الأم منفصل عن دم الجنين.ولو حصل أن ولد الطفل مشوهآ فيكون بالصدفة وله سبب آخر تمامآ.



الخطأ:


يعتقد البعض أن كمية الفيتامينات أو الغذاء التي تتناولها الحامل تتحكم في وزن وحجم الطفل.



الصواب:



هذا غير صحيح...فحجم ووزن الطفل يعتمد على العوامل الوراثية والحالة الطبية للحامل

فإذا كانت الأم مصابة مثلآ بالسكري فغالبآ يولد الطفل كبير الحجم، أما إذا كانت مصابة بفقر الدم أو تسم الحمل فهو عرضة لأن يولد ضعيف البنية.



الخطأ:

يعتقد البعض أن المرأة هي المسؤولة عن إنجاب الذكر والأنثى



الصواب:

هذا غير صحيح...حيث إتضح عليمآ بعد مشيئة الله عز وجل أن الحيوانات المنوية الصادرة من خصية الرجل هي التي تحدد جنس المولود.


لخطأ:

يدّعي البعض أن عدم شعور الحامل بحركة الجنين يعني أنه ضعيف أو ميت.



الصواب:

هذا غير صحيح فكثير من الأجنّة تكون حية وقوية ولكنها تبدو هامدة داخل الرحم بحيث يمضي يوم أو أكثر دون الشعور بالحركة، ويكون الجنين على الأرجح قد اتخذ وضعآ لنفسه يصعب على الحامل الشعور بحركته، لكن إذا مضت أكثر من أربعة أيام دون أن تشعر بحركة جنينها فيجب أن تستشير الطبيب.


الخطأ

يعتقد البعض أن المراهقات حملهن أصح وأقوى.



الصواب:

هذا غير صحيح فأفضل سن للحمل والولادة هو بين العشرين والثلاثين، وقبل ذلك السن قد تتعرض الحامل لتسمم الدم، أما من تجاوزت الأربعين فهي عرضة للضغط المرتفع و أمراض المثانة والبدانة.



الخطأ:

يدّعي البعض أن ممارسة الرياضة للحامل تؤثر على الحمل وغير ضرورية.


الصواب: التمارين الرياضية الخفيفة والسير يوميآ بمعدل نصف ساعة يمدّ الجنين بالأوكسجين الإضافي، كما أنها تساعد الحامل على تسهيل عملية التنفس حيث تتحرك الدورة الدموية بالأضافة إلى أنها تشد عضلات رجليها وتقوّي عضلات بطنها وتحرك أمعائها الكسولة في ذلك الوقت.



___________



الخطأ: يعتقد البعض أن الحمل يمكن أن يحدث خلال فترة الطمث( الحيض).



الصواب: لا توجد إباضة إلا بعد انتهاء الدورة بأربع أو خمس أيام.



___________



الخطأ:

يعتقد البعض أن الجنين يتنفس من رئتيه داخل الرحم، وأنه قد يختنق لسبب ما.



الصواب:

أن الجنين يعيش داخل كيس أو جيب ممتلئ بسائل مائي قليل الكثافة حيث يكون الجنين مغمورآ داخله دون أن يختنق، لأنه وبكل بساطة لا يستخدم رئتيه في التنفس قبل ولادته وإنما يتنفس من خلال دم الأم وبعد الولادة تمتليء رئتاه بالهواء لتبدأ بالقيام بوظيفة التنفس.



الخطأ:


يعتقد البعض أن الجنين يتأثر إذا كانت أمه مصابة بفقر الدم البسيط.



الصواب:

لا يتأثر بفقر دم أمه لأنه يؤخذ فقط ما يحتاجه من دم ليبني دمه ومن ثم يكون دمه عاديآ وكاملآ أثناء الولادة، ويشبّه الأطباء الجنين هنا بالطفيلي الحقيقي الذي يؤخذ ما يفيده فقط.



**نستثني من هذه المعلومة فقر الدم الحاد الذي يؤدي الى وفاة الجنين إذا لم يتم العلاج***



الخطأ:

يعتقد الكثير أن الجنين لا يبكي وهو في بطن أمه.


الصواب:

يمكن للطبيب سماع صوت الصيحة بوضوح إذا كانت هناك جراحة سمحت للهواء بالدخول إلى تجويف الرحم.



الخطأ:



يعتقد البعض أن الفحص بالموجات فوق الصوتية (الألتراساوند) مضر للجنين.
الصواب: لا يوجد اي ضرر ولم يثبت ذلك علميآ.


الخطأ:

قلق الحامل عند وجود إفراز مهبلي أبيض عند فتحي المهبل.


الصواب:


هذا الإفراز طبيعي في فترة الحمل ووظيفته هي منع تسلل الميكروبات إلى تجويف المهبل وعنق الرحم


الخطأ:

يعتقد البعض أن غياب الحيض في أثناء الحمل سببه تحول الدم إلى غذاء للجنين.


الصواب:


بكل بساطة دم الحيض هو اللبنات أو الخلايا التي تتكون من بطانة الرحم والتي تنهار إذا لم يحدث إخصاب.


لكن إذا حدث إخصاب وتكون الجنين فإن البطانة تبقى لأن الجنين يحتاجها فهي له كالمهد.




الخطأ:

يصرّ بعض الأقارب أن يتم تطعيم الحامل ضد الجدري في بداية أشهر الحمل.

الصواب:

لا يجب تطعيمها في الأشهر الاولى فهذا قد يسبب تشوهات خلقية في الجنين


الخطأ :

يتصور البعض أنه يمكن رؤية البويضة بالعين المجردة.

الصواب:

حجم البويضة صغير جدآ ولا ترى إلا بالميكروسكوب.



الخطأ:


تعتقد بعض النساء أنه يجب التخلص من ملح الطعام في الأشهر الأخيرة من الحمل

الصواب:

يجب عدم التوقف عنه إلا إذا كانت مصابة بأمراض السكري أو الكلى أو زيادة في الوزن أو الجراحة أو بأمر من الطبيب أما في الحالات الطبيعية للحامل فهو ضروري للجسم ولكن بكميات قليلة.


الخطأ :

بعض الحوامل تعتمد على الكالسيوم من خلال الأدوية.



الصواب:

لا شيء أفضل من اللبن والحليب الغني جدآ بالكالسيوم ولا غنى عنه للحامل فهو يضمن سلامة نمو أسنان الجنين وعظامه.


الخطأ:


يعتقد البعض أن خلع السن في فترة الحمل ضار أو يؤدي إلى الإجهاض.

الصواب:

إن خلع الضرس في وقت الحمل لا يختلف عن شيء قبل الحمل وبعده وهذه إشاعة كاذبة.



الخطأ:


يعتقد البعض أن الجنين يأخذ صفاته الورائية فقط من أبويه.

الصواب:

إن الكرموزومات التي تنقل من الأبوين إلى الجنين هي التي تعطيه الصفات/ ولكن العجيب أن هذه الكرموزومات بعضها يكون موروث من الأب والجد والأسلاف.




الخطأ:


يعتقد البعض أن أي ضغط خفيف على بطن الحامل سيؤثر على الجنين النامي.

الصواب:

إطمئني فالجنين محمي بجدار البطن وجدار الرحم وداخل حظام الحوض.

______

الخطأ:

يعتقد البعض أن أشعة التلفزيون وشاشة الكمبيوتر تضران بالجنين.

الصواب:

إطمئني ، فهذه الأجهزة لا تصدر أي أشعة سينية ضارة.

الخطأ:


بعض الحوامل تلبس الاحذية ذات الكعب العالي.


الصواب::

الكعب العالي يؤدي إلى الام لظهر بسبب اجهاد العضلات والمفاصل.


الخطأ:
يعتقد البعض أن الحيوان المنوي يندمج مع البويضة داخل الرحم

الصواب:

الإندماج يحصل في قناة فالوب، حيث يصعد الحيوان المنوي إلى البويضة المنتظرة في ذلك الإنبوب.



الخطأ:


يعتقد البعض أن المرأة تقذف كالرجل

الصواب:

المرأة لا تقذف، وما يحدث لها في وقت النشوة هو عدة إنقباضات في الرحم والمهبل وفتحة الشرج وتخرج بعض الإفرازات المهبلية


الخطأ:


يعتقد البعض أنه يستحيل أن تحمل المرأة بعد الطمث مباشرة.


الصواب:

في العادة لا تحدث أي إباضة بعد إنتهاء الطمث لمدة أربعة ايام ولكن في أحيان نادرة تحدث إباضة مبكرة


الخطأ:

يعتقد البعض أن الحيوان المنوي والبويضة حجمهما واحد.



الصواب:

حجم البويضة 200 ميكرون أما حجم الحيوان المنوي 50 ميكرون فقط.


الخطأ:

بعض الحوامل تجهل كيفية رفع الأشياء من الأرض.

الصواب:

يجب ثني الركبتين مع المحافظة على إستقامة الظهر، وإياك رفع أو تحريك الأشياء الثقيلة.


الخطأ:


يعتقد البعض أن المبيض ينتج بويضة واحدة كل شهر.

الصواب:

كل مبيض ينتج آلاف البويضات كل شهر إلا أن بويضة واحدة فقط هي التي يكتمل نضوجها


الخطأ:

بعض الحوامل تجهل بخطر الأمساك.

الصواب:

إن إهمال علاج الإمساك يؤدي إلى بقاء مواد برازية في الجسم فيسبب إمتصاص الدم للسموم، فيضر الأم والجنين معاً.



الخطأ:

تجهل كثير من الحوامل الكمية المناسبة من شرب الحليب يومياً.

الصواب: يكفي نصف لتر فقط ولا تزيدي بالكمية لأنه يزيد من وزنك.



الخطأ:


بعض النساء تصر على الحمل مباشرة بعد الإجهاض من أجل التعويض عن الخسارة.

الصواب:

يجب تأجيل الحمل لمدة ثلاث شهور لأن فرصة حدوث تشوهات في الجنين تزداد في حالة حدوث حمل بعد الإجهاض مباشرة.



الخطأ:


قلق الحوامل بسبب كثرة اللعاب في فمها.

الصواب:

هذه الحالة طبيعية وتسمى باللعابية وليس أمامها إلا البصق لتستريح ولا داعي لأي دواء


الخطأ:


يعتقد البعض أن تعرض الحامل للشمس فيه ضرر عليها


الصواب:

إن أفضل الأوقات للجسم عامة وللحامل على الخصوص هو التعرض لأشعة الشمس في الصباح الباكر أو قرب الغروب بسبب الأشعة فوق البنفسجية الصادرة من أشعة الشمس والمفيدة للجسم، وتجنب كثرة التعرض في فترة الظهيرة بسبب وجود الغبار في الجو ولا يتبقى من الشمس إلا أشعتها الضارة التي تسبب الإلتهابات في جلد السيدة الحامل.
تم بحمد الله

مؤيده بالله


افتراضي رد: الموسوعه الطبيه الشامله عن الحمل إلى الولاده


أشكــركـ على الإضافه الجميله
بانتظار كل جديد..
شكري لك


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


الساعة الآن 03:00 PM.